عسكريون روس يقومون بتطهير المناطق الأكثر تضررا بكورونا في إيطاليا

عسكريون روس يقومون بتطهير المناطق الأكثر تضررا بكورونا في إيطاليا

عسكريون روس يقومون بتطهير المناطق الأكثر تضررا بكورونا في إيطاليا

قالت وزارة الدفاع الروسية إن عسكريين روس قاموا بتطهير دور رعاية المسنين في منطقتين في لومبارديا، أكثر المناطق تضررا من تفشي فيروس كورونا في إيطاليا.

ويواصل الأطباء الروس من الوحدات العسكرية للإشعاع والحماية الكيميائية والبيولوجية، العمل إلى جانب زملائهم الإيطاليين في مكافحة تفشي فيروس كورونا في إيطاليا.

وأوضحت الوزارة أن أفراد الوحدات العسكرية الروسية والإيطالية انتهوا من تطهير وتعقيم دور المسنين في 64 منطقة في لومبارديا.

وكانت روسيا قد أرسلت فرقا طبية ومختصين في مجال الأوبئة لمساعدة نظرائهم الإيطاليين في التصدي لفيروس كورونا. كذلك أرسلت روسيا الشهر الماضي 15 طائرة شحن عسكرية إلى إيطاليا محملة بأجهزة التنفس الاصطناعي، ومواد الفحص والمستلزمات الطبية للمساعدة في مكافحة تفشي كورونا.