الجيش الأمريكي يعترض طائرتين روسيتين فوق بحر بيرنغ

الجيش الأمريكي يعترض طائرتين روسيتين فوق بحر بيرنغ

الجيش الأمريكي يعترض طائرتين روسيتين فوق بحر بيرنغ

أعلن الجيش الأمريكي اليوم الخميس  اعتراض طائرتين عسكريتين روسيتين أثناء تحليقهما فوق بحر بيرنغ شمال المحيط الهادئ، قرب الحدود الشمالية للولايات المتحدة.

وأكّدت قيادة دفاع الفضاء الجوي الأمريكية الشمالية (NORAD) على حسابها في "تويتر" أن مقاتلات أمريكية من طراز "إف-22" بإسناد من طائرة تزويد بالوقود من طراز "بوينغ كيه سي-135" وطائرة إنذار مبكر من طراز "بوينغ إي-3 سينتري" اعترضت أمس الأربعاء طائرتين روسيتين مضادتين للغواصات من طراز "إل-38"، عقب دخولهما منطقة تمييز الهوية الخاصة بالدفاعات الجوية الأمريكية في ولاية ألاسكا.

وأوضحت أن الطائرتين الروسيتين تم اعتراضهما شمالي جزر ألوتيان، مؤكدة أنهما لم تدخلا أجواء الولايات المتحدة أو كندا.

وصرح قائد NORAD، الجنرال تيرينس جي أوشونيسي، بأن ذلك جاء ضمن سلسلة حوادث لاعتراض طائرات روسية قرب حدود الولايات المتحدة الشمالية خلال الأشهر القليلة الماضية.

ولم يعلّق الجانب الروسي حتى الآن على البيان الأمريكي.

 

* المصدر: موقع روسيا اليوم