أوّل وفاة ملكية بفيروس كورونا في العالم

أوّل وفاة ملكية بفيروس كورونا في العالم

أوّل وفاة ملكية بفيروس كورونا في العالم

سُجّلت أول وفاة ملكية بسبب فيروس كورونا في العالم، بعد وفاة الأميرة الإسبانية ''ماريا تيريزا من بوربون بارما''، وفقًا لبيان صادر عن شقيقها الأمير سيكستو إنريكي.


وقال شقيقها إن الأميرة، وهي ابنة عم الملك فيليب السادس، كانت تبلغ من العمر 86 عاما، وتوفيت في باريس يوم الخميس، فيما أقيمت جنازتها في مدريد، يوم الجمعة الماضي.

وتعد إسبانيا واحدة من أكبر بؤر الإصابة بفيروس كورونا في العالم، حيث لا تزال أعداد الوفيات في تصاعد، وسجلت السلطات الصحية في إسبانيا 6 آلاف و803 وفيات، فيما سجلت 80 ألفًا و110 إصابات، وفقًا لإحصائيات صباح اليوم الاثنين.

وأصيب الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا بفيروس كورونا المستجد، قبل أيام، فيما أعلن قصر باكينغهام أن الملكة إليزابيث "بصحة جيدة"، خاصة بعد الإعلان عن إصابة رئيس الوزراء البريطاني بالفيروس، قبل أيام.